Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / أخبار الجديدة / الجالية المغربية المقيمة بالخارج تدخل على الخط في ملف مقبرة مدينة الجديدة وتعلن تضامنها اللامشروط مع المعتصمين + فيديوهات

الجالية المغربية المقيمة بالخارج تدخل على الخط في ملف مقبرة مدينة الجديدة وتعلن تضامنها اللامشروط مع المعتصمين + فيديوهات

IMG-20181019-WA0086

أصداء مزكان  : الحسن العطاري 

دخل ملف مقبرة مدينة الجديدة منعطفا جديدا بدخول أفراد من الجالية المغربية على الخط واعلان مساندتهم القوية ودعمهم اللا مشروط لهذا الملف بالتحاق بعضهم بصفوف المعتصمين المرابطين بالمعتصم أمام مقر بلدية الجديدة اعتصام يدخل يومه التاسع على التوالي .للتعبير عن تضامنهم المطلق مع المعتصمين ومساندتهم من اجل تسوية هذا الملف الذي لم يبق قضية محلية بل تجاوزها لأبعد من ذلك حيث أصبح قضية رأي عام تعدت حدود المملكة لتعرف مساندة مهمة من لدن جاليتنا المغربية المقيمة بالخارج التي تتابع عن كثب مجريات هذا الملف الذي أثار استغرابهم واستهجانهم لتراجع القائمين عن الشأن العام المحلي عن الوفاء بالتزاماتهم.وتتأهب في هذه الأثناء مجموعة من أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج للخروج من أجل الإحتجاج أمام القنصليات والسفارات المغربية للفت الإنتباه لهذا الملف الذي يعتبر موضوع الساعة بكل المقاييس .مما يؤكد أن هذا الملف سيأخد بعدا دوليا.وستتناقله العديد من وسائل الإعلام الدولية سيما خصوم وحدتنا الوطنية الذين سيجدون هذا الملف مادة دسمة في ترويج استفزازاتهم المعادية لوحدة المغرب.

وبخصوص آخر تطورات ملف المقبرة فقد أشار الأستاذ عبد الرحيم مديحي الناطق الرسمي لملف المقبرة إلى أن هذا الملف يخوض مسار عسيرا بسبب عدم تجاوب المسؤولين مع هذا المطلب وغياب التواصل و الحوار الجاد والمسؤول من أجل الخروج من هذا النفق المظلم.ووجه النداء للسيد العامل المسؤول الأول بالإقليم من أجل التدخل لوضع خارطة طريق لتسوية هذا الملف.كما أشار الى مضايقة بعض الجهات التي تسعى لتحريف هذه الاعتصامات عن مسارها الصحيح بالتشويش على المعتصمين ومحاولة الإعتداء عليهم لخلق الفتنة ونسف هذه الإعتصامات.واستطرد في معرض حديثه عن هذه الاحداث المؤسفة التي وقعت ليلة البارحة بسبب هجوم بعض البلطجية بإيعاز من بعض الجهات وأكد على خطورة هذه الحماقات التي يمكن ان تكون عواقبها وخيمة .لولى تدخله لتهدئة الأوضاع بحكمة وتبصر ودعوته المعتصمين إلى التحلي بالرزانة وضبط النفس أمام هذه الإستفزازات الهجينة. ومن هذا المنطلق وجه الأستاذ عبد الرحيم مديحي النداء لجميع السلطات المسؤولة من أجل حماية المعتصمين من هذه المناورات التي لا تخدم مصلحة هذا الملف.على اعتباره قضية المعتصمين التي لا محيد عنها .وكلهم عزم وإصرار على الصمود والنضال إلى حين تسوية هذا الملف في ظل ما يخوله لهم القانون.فقضيتهم هي قضية سلمية تستند لكل المقتضيات التي يخولها لهم القانون في ظل الدستور .وعزمهم أكيد على الدفاع عن قضيتهم وانتزاع حقهم المشروع بكل ما يتيحه له القانون من طرق مشروعة.
كما أشار إلى التضامن التلقائي والعفوي لمجموعة من أفراد جاليتنا المغربية المقيمة بالخارج بكل من فرنسا وبلجيكا وإيطاليا التي آمنت بقضيتهم وهي الآن تسعى للفت الإنتباه لملف المقبرة عن طريق الإحتجاج أمام السفارات والقنصليات المغربية بهذه الدول.
وقد تدخل عدد من أفراد الجالية المغربية المرابطة في المعتصم وابدوا مساندتهم المطلقة وتضامنهم اللامشروط مع المعتصمين الذين يزداد عددهم كل يوم ،من أجل هذا المطلب الملح الا وهي المقبرة المثوى الأخير الذي يحفظ كرامة موتانا.
لقد اصبح هذا الملف يعيش على صفيح ساخن فرغم برودة الطقس والجو الماطر فقد بات يستقطب كل يوم اعدادا جديدة من المعتصمين الغيورين على مدينتهم والمستائين من سوء تدبير القائمين على الشأن العام المحلي.

IMG-20181019-WA0087

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى