أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية » قضايا وحوادث » جريمة قتل على الشاطئ الصخري بمنتجع سيدي بوزيد تستنفر الدرك الملكي بالجديدة

جريمة قتل على الشاطئ الصخري بمنتجع سيدي بوزيد تستنفر الدرك الملكي بالجديدة

20171204_181515

أصداء مزكان  : إدريس أبو ملاك

باشر المحققون لدى سرية الدرك الملكي بالجديدة التحريات الميدانية في مسرح جريمة مقتل فتاة اهتز على وقعها، مساء يوم الأحد بمنتجع سيدي بوزيد على بعد 3 كيلومترات جنوب عاصمة دكالة.

النازلة الإجرامية التي بلغ عنها شاب كان بمعية الضحية، وهي فتاة في مقتبل العمر، تم العثور عليها جثة ممددة على ظهرها، مرتدية ملابسها، عبارة عن سروال ” دجين” و”جاكيط” و”تريكو” وحذاء رياضي، وقعت فصولها، حوالي الساعة الثامنة من مساء يوم الأحد، على الشاطئ الصخري، مباشرة خلف مركز خاص للاصطياف، كائن بجوار مقبرة الوالي الصالح سيدي بوزيد، والذي يحمل المنتجع السياحي اسمه.

وحسب رواية أولية، فإن منحرفا اعترض سبيل الضحية التي كانت رفقة صديقها تحت جنح الظلام، في مكان خال، ووعر التضاريس، لكونه عبارة عن شاطئ صخري، مرتفع عن سطح البحر بحوالي 5 أمتار. حيث عرضهما للاعتداء. ما كان سببا في سقوط أو إسقاط الفتاة.. فيما تمكن مرافقها من الفرار، بعد أن أطلق ساقيه للريح. وقد كانت وجهته مركز الدرك الملكي بسيدي بوزيد، حيث عمد إلى التبليغ عن الجريمة، وكشف عن ظروفها وملابساتها.

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى