Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / أخبار الجديدة / مندوبية وزارة الصحة العمومية بمدينة الجديدة تنظم حملة للتحسيس بأهمية الرضاعة الطبيعية

مندوبية وزارة الصحة العمومية بمدينة الجديدة تنظم حملة للتحسيس بأهمية الرضاعة الطبيعية

IMG-20180409-WA0099

أصداء مزكان  : متابعة

بالموازاة مع البرنامج الوطني لتشجيع الرضاعة الطبيعية عبر ربوع المملكة .تنظم مندوبية وزارة الصحة العمومية بمدينة الجديدة حملة تحسيسية بمختلف المستشفيات و مراكزها الصحية على صعيد الإقليم تحت شعار “الرضاعة الطبيعية حماية فعالة للام والطفل من السكري والسمنه”
هذه الحملة التي تمتد على مدى أسبوع من 9 الى 15 أبريل 2018 حسب بلاغ وزارة الصحة العمومية التي تتوفر جريدة أصداء مزكان على نسخة منه تهدف الي التحسيس بأهمية الرضاعة الطبيعية على صحة الأمهات والرضع. والوقاية من العديد من الامراض التي تنجم عن ترك الرضاعة الطبيعية وتعويضها بالرضاعة الصناعية.

وللإشارة فقد تجندت مندوبية الصحة العمومية بمدينة الجديدة لهذه الحملة ووفرت لها جميع الظروف ومقومات النجاح.

البلاغ الصحفي

في إطار الاستراتيجية الوطنية للتغذية، تنظم وزارة الصحة من 09 إلى 15 أبريل 201 النسخة الثامنة للأسبوع الوطني لتشجيع الرضاعة الطبيعية تحت شعار “الرضاعة الطبيعية حماية فعالة للأمّ والطفل من أمراض السكري والسمنة”
ويهدف اختيار هذا الموضوع إلى تسلّيط الضوء على دور الرضاعة الطبيعية في الحماية من السمنة و داء السكري غير المعتمد على الأنسولين ( السكريّ من النوع الثاني) بالنسبة للأم والطفل .
و حسب نتائج البحث الوطنيّ حول الساكنة والصحة الأسرية لسنة 2011 فإن 27.8٪ من الرضع هم الذين يستفيدون من الرضاعة الطبيعية المطلقة خلال الستة الاشهر الاولى و 26. ٪ من الإرضاع المبكر في النصف الساعة الأولى التي تلي الولادة .
و من أجل تحسيس الأمهات بأهمية بدء الرضاعة الطبيعية و المحافظة على استمراريتها توصي كلّ من المنظمة العالمية للصحة و منظمة اليونيسيف باتباع التعليمات التالية:
 إعطاء الثدي في الساعة الأولى التي تلي الولادة ليستفيد الرضيع من اللّبأ .
 إعطاء الرضيع خلال الستة أشهر الاولى حليب الأم فقط يعني عدم إعطاءه أي سائل أو أي طعام آخر حتّى ولو تعلّق الأمر بالماء  .
 الاستمرار في الرضاعة الطبيعية مع الاغذية التكميلية الى غاية السنتين وما فوق  .
 إعطاء الثدي للرضيع عند الطلب ليلاً و نهاراً .
 الحدّ قدر الإمكان من استخدام الرضاعات الاصطناعية و اللّهايات  .
ويروم الاحتفال بهذا الأسبوع تعبئة مهنيي الصحة العاملين بالمؤسسات الصحية لتشجيع الرضاعة الطبيعية، من أجل المساهمة في تحسين تغذية الرضع والتقليص من وفيات الأطفال، إلى جانب الحدّ من خطورة الأمراض غير السارية، سواء في فترة الطفولة أو البلوغ.
ويمثل هذا الحدث أيضا فرصة سانحة لتنظيم حملات توعوية لفائدة مهنيي الصحة في كل من القطاعين العام والخاص، وكذلك ندوات علمية بكليات الطبّ وكليات العلوم.
وأيضا تعبئة و سائل الإعلام وكذا القطاعات الوزارية والمنظمات غير الحكومية بغية دعم المجهودات التي تبدلها وزارة الصحة لتحقيق الأهداف المتوخاة من هذا الجدث .

فيديو

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى