المكتب الإقليمي للتضامن الجامعي بالجديدة يدين بشدة الاعتداء الذي تعرض له حارس عام ثانوية ابن خلدون 

admin19 أبريل 2024آخر تحديث : منذ 3 أشهر
admin
تربية وتعليم
المكتب الإقليمي للتضامن الجامعي بالجديدة يدين بشدة الاعتداء الذي تعرض له حارس عام ثانوية ابن خلدون 

أصداء مازغان : ميارة عبد الكريم 

أصدر المكتب الإقليمي للتضامن الجامعي بالجديدة بيانا تضامنيا يؤكد فيه انه بعد علمه بحادث الاعتداء اللفظي الذي كان ضحيته السيد جواد سكيب حارس عام الخارجية بثانوية ابن خلدون التأهيلية بالجديدة أثناء مزاولته لمهامه، حيث تعرض للهجوم بالسب والقذف بمكتبه من طرف أسرة تلميذة تدرس بالمؤسسة بعدما تدخل لمنعها من استعمال الهاتف داخل فضاء الثانوية ،وأضاف نفس البيان أنه أمام هذا الاعتداء الهمجي والمشين فإن المكتب الإقليمي للتضامن الجامعي المغربي بالجديدة ، يندد بهذا السلوك العدواني والعنف الجسدي الذي طال السيد حارس العام بالثانوية التأهيلية ابن خلدون .
واضاف المكتب الاقليمي في بيانه انه انطلاقا من مبادئه التي تدعو إلى ترسيخ وتنمية قيم التضامن والتعاضد داخل أسرة التعليم بما يمكنها من الدفاع عن كرامتها وشرف المهنة، وكذا مؤازرة الأسرة التعليمية أمام الهيئات القضائية المختصة في حالة الاعتداء المادي والمعنوي عليها، أو الطعن أو المس بكرامتها أثناء ممارستها لمهامها الوظيفية أو بسببها، فإن المكتب الإقليمي للتضامن الجامعي المغربي بالجديدة ، نيابة عن كافة المتضامنين والمتضامنات، والتزاما منه بالمسؤولية الملقاة على عاتقه، يعلن ما يأتي:

 تضامنه المطلق واللا مشروط مع الأستاذ جواد سكيب حارس عام الثانوية التأهيلية ابن خلدون بالجديدة

 تنديده بالاعتداء الذي استهدفه أثناء تأديته لعمله؛

 شجبه لكل حالات العنف الجسدي واللفظي والمعنوي الموجه ضد نساء ورجال التعليم؛

 انتداب محام الجمعية لمؤزارته لدى السلطات المعنية .

 مطالبته الجهات المسؤولة تحمل كل مسؤولياتها في الدفاع عن نساء ورجال التعليم، والعمل على وضع حد للاعتداءات التي يتعرض لها العاملون والعاملات بقطاع التربية والتكوين، والانتهاكات التي تستهدف المؤسسات التعليمية بمختلف أسلاكها؛

 كما دعا المكتب الإقليمي في نفس البيان أعضاء الهيأة التعليمية إلى الوحدة ورص الصفوف، فليس هناك من هو أقدر منهم على الدفاع عن حقوقهم وكرامتهم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة