بيان للاتحاد العام للشغالين بالمغرب النقابة الوطنية لموظفي وعمال الشركة الملكية لتشجيع الفرس ” الفرع المحلي بالجديدة “

أصداء مازغان  : بيـان

اجتمع يوم الجمعة 18/06/2021 المكتب المحلي للنقابة الوطنية لموظفي وعمال الشركة الملكية لتشجيع الفرس بالجديدة(UGTM) للتداول في تداعيات الاختلالات التي اصابت انتخابات يوم 16/06/2021 . و التي كانت موضوع الشكاية التي تقدمت بها نقابتنا يوم 17/06/2021 .

بالإضافة الى قرارات انهاء الالحاق و إعادة الادماج في حق مجموعة من مناضلينا . لنصل الى التهديد الذي يمارسه مدير المؤسسة بالجديدة و مند مدة طويلة ضد نقابتنا و مناضليها في سيناريو محبوك انتهى بالتخلص من مجموعة من مناضلينا عبر اصدار القرارات السالفة الذكر .

وإذا كان القانون يلزم أي مسؤول بالحياد اتجاه التنظيمات النقابية . فمدير فرع شركة (SOREC) بالجديدة أبان عكس ذلك خلال انتخابات 16 يونيو 2021 . حيث عمد الى الدعوة للتصويت على تنظيم نقابي يوم الانتخاب و أمام مكتب التصويت.

واذا كانت قرارات انهاء الالحاق و إعادة الانتشار تستند في شكلها على مجموعة من النصوص القانونية من بينها: الظهير الشريف رقم 1.58.008 و القانون رقم 71.011 و المرسوم رقم 2.13.423 . فإنها في الجوهر مجرد رد فعل للتخلص من مناضلي نقابتنا بشكل مفضوح حتى يتسنى للوبي الفساد من العمل بارتياح . نقابتنا التي قامت بالتصدي لمجموعة من القرارات التي تضر بحقوق و مكتسبات شغيلة الحريسات الجهوية . بداية بالمطالبة بتطبيق القانون الأساسي للشركة و نهاية بتطبيق مضامين اتفاق ابريل 2019 و بنود مدونة الشغل. و عليه فالمكتب المحلي للنقابة الوطنية لموظفي وعمال الشركة الملكية لتشجيع الفرس بالجديدة:
يطالب بالحرية النقابية التي يضمنها الدستور والمواثيق الدولية التي صادق عليها المغرب .

يرفض قرارات نهاية الالحاق التي توصل بها مناضلونا و يعتبرها تضييقا على الحريات النقابية.

يندد بالانحياز المكشوف لمدير الشركة بالجديدة لبعض الأطراف خلال انتخابات 16/06/2021 .

يعلن عن تسطير برنامج نضالي دفاعا عن مناضليه وعن حقوق و مصالح شغيلة الحريسات الجهوية ، وسيعلن عن اشكاله و توقيته في الوقت المناسب ويحمل المسؤولين تبعات الاحتقان .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.