بيان إلى الرأي العام من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان حول مستودع الأموات بالجديدة

أصداء مازغان  : بيان 

مكتب جمعيتنا يطالب السيد الوكيل العام بالتدخل لنقل جثت مستودع الأموات المعطل بمستشفى محمد الخامس بالجديدة إلى مستودعات مستشفيات أخرى.

مازالت فضائح المنظومة الصحية المتهالكة بإقليم الجديدة تتناسبل تباعا، وهي الفضائح التي سبق لمكتب جمعيتنا أن رصدها في بيانات وبلاغات سابقة.

وفي سياق تراكم هذه الفضائح، تلقى مكتب جمعيتنا بالجديدة، باستهجان و قلق بالغين، نبأ تسرب روائح كريهة منبعتة من مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بالجديدة، لليوم السادس على التوالي، نتيجة تحلل الجثت بسبب توقف محركات الثلاجة الخاصة بحفظ الأموات؛

وحسب المعطيات التي استقتها جمعيتنا من عين المكان، فإن بعض الجثت تحللت بشكل كبير، وتضررت لدرجة أن الدود ظهر فيها.

ويعود سبب ذلك إلى أن الشركة المكلفة بصفقة إصلاح المبردات والثلاجات توقفت عن العمل بسبب تماطل الوزارة في دفع ماعليها من مستحقات؛ كما أن عملية نقل الجثت إلى مستشفيات البيضاء لم تتم بسبب رفض الجهات المختصة الترخيص بذلك.

وبناء على كل ماتقدم، فإن مكتب جمعيتنا إذ يدين انهيار المنظومة الصحية بإقليم الجديدة التي وصلت درجة الاستهتار بحرمة الأموات، فإنه:

– يدعو إلى الإسراع بإيجاد حل لهذا المشكل؛

– يطالب السيد الوكيل العام بالتدخل لنقل الجثت، وخاصة المتحللة إلى مستودعات مستشفيات أخرى؛

– يرفض أن تكون حرمة الموتى مطية لتصفية الحساب بين الشركة المعنية والوزارة الوصية؛

– يحمل مسؤولية ما آلت إليه أوضاع المنظومة الصحية من فضائح متواترة، ومنها فضيحة الجثت المتحللة، إلى كل الجهات المعنية وفي مقدمتها الوزارة الوصية ومندوبيتها بالجديدة؛

– يعلن أنه يحتفظ لنفسه بحق اتخاد مايراه مناسبا دفاعا عن الحق في الصحة والحق في الحياة وصونا لحرمة الموتى المهملين بمستودع مستشفى محمد الخامس.

مكتب الفرع
بتاريخ 17 شتنبر 2021

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.