بيان رقم 4 لنقابة مفتشي التعليم المكتب الإقليمي لمديونة لمناقشة مآل ملفها المطلبي

0

 

 أصداء مازغان  : بيان رقم 4

عقد المكتب الإقليمي لنقابة مفتشي التعليم اجتماعا – عن بعد – بتاريخ 20 يوليوز 2020 خصص لمناقشة وضع هيأة التفتيش ومآل ملفها المطلبي، إضافة إلى قضايا أخرى؛ وبعد نقاش جدي ومسؤول فإن المكتب يعلن ما يلي:
يشيد بمجهودات السيدات والسادة المفتشين، و مساهمتهم في إنجاح جميع المحطات التربوية على الصعيدين الإقليمي والجهوي، وخاصة ما يتعلق بتأطير عملية التعليم عن بعد ضمانا للاستمرارية البيداغوجية، وكذا إنجاح محطة امتحانات البكالوريا في مختلف عملياتها؛
يثمن الجهود المبذولة من لدن السيد المدير المكلف بتسيير مصالح مديرية مديونة لتطوير العلاقة التواصلية مع المكتب الإقليمي لنقابة مفتشي التعليم ومأسستها، وعمله على تطوير آلية الإشراك باعتبارها السبيل الوحيد للرقي بالأداء التربوي داخل المديرية؛
يعبر عن الارتياح للآلية الجديدة المعتمدة في التعاطي مع الملف المطلبي للهيأة، وحسن تدبير أداء مختلف المستحقات، مع استعداد السيد المدير لتسريع وتيرة تصفية العالق منها؛
يعلن عن تضامنه المبدئي و اللامشروط مع مفتشات ومفتشي مديرية سيدي بنور في نضالهم ودفاعهم عن حقوقهم المشروعة، ويؤكد استعداده للدعم والمؤازرة متى تطلب الأمر ذلك؛
يرفض إقدام الوزارة على الانفراد بتمرير المذكرة الوزارية رقم 34.20 بتاريخ 30 يونيو 2020 في موضوع مسطرة تعيين خريجي مركز تكوين مفتشي التعليم دون أي إشراك لنقابة مفتشي التعليم.
وأخيرا فإن المكتب الإقليمي لنقابة مفتشي التعليم بمديونة يؤكد قناعته الراسخة بأن قوة النقابة في وحدتها وتماسك هياكلها، وعليه فهو يدعو جميع المفتشات والمفتشين إلى رص الصفوف، والالتفاف حول نقابتهم العتيدة، تحقيقا للمطالب وتحصينا للمكتسبات.
وعاشت نقابة مفتشي التعليم نقابة ديمقراطية رائدة متماسكة. المكتب الإقليمي لمديونة في:22 يوليوز 2020

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.