Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / ثقافة وفنون / السوسيولوجي ” د . عبد الرحيم العطري ” بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة

السوسيولوجي ” د . عبد الرحيم العطري ” بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة

20190302_170326 
أصداء مزكان : متابعة
عرف مركز دراسات الدكتوراه بكلية الآداب والعلوم الانسانية بجامعة شعيب الدكالي بالجديدة، زوال يوم الثلاثاء 26 فبراير 2019 أشغال ندوة بعنوان ” السوسيولوجيا القروية بالمغرب : نحو آفق جديد للبحث ” أطرها الباحث السوسيولوجي المغربي د. عبد الرحيم العطري صاحب تحولات المغرب القروي ، تحت اشراف وتنظيم مختبر المجتمع المغربي: الديناميات والقيم .
وقد نوه عميد الكلية الآداب والعلوم الانسانية بالجديدة في كلمة له الذي يبذله ذ. العطري في مجال الدراسات السوسيولوجية ، بالإضافة الى مداخلة ذ. محمد يقين رئيس شعبة علم الاجتماع الذي اعتبر الندوة فرصة هامة لمناقشة السياق الراهني الموسوم بالتداخل الحاصل بين الحضري والقروي وما يطرحه من أفاق ومداخلات ذة عائشة حليم والطالب محمد ياسين عن ماستر الديناميت الحضرية والتغير الاجتماعي ومفتش التوجيه التربوي باقليم سيدي بنور ، سير الجلسة باقتدار الطالب محمد شهيد .
وقد ركزت مداخلة ذ. ع الرحيم العطري الى أهم الإشكالات التي يحركها حقل السوسيولوجيا القروية بالمغرب في ظل سياق يتسم بتحولات مجالية نوعية على كافة المستويات، مع استحضار الضرورات المعرفية والإبستمولوجية المطروحة على مختلف الباحثين في مجال العلوم الانسانية والاجتماعية بالمغرب بهدف تطوير البحث في هذا الحقل بما هو تطوير للدرس السوسيولوجي المغربي ككل .
وقد عرفت مداخلة العطري تفاعلا من طرف الحضور، طلبة وأساتذة وباحثين الذين حضروا بكثافة وغصت بهم قاعة المركز لتتبع أشغال هذه الندوة الهامة .

20190302_170307

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى