أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / أخبار الجديدة / المجمع الشريف للفوسفاط بالجرف الأصفر يخصص غلاف مالي قدره مليار سنتيم لدعم و تطوير المنظومة التربوية بإقليم الجديدة

المجمع الشريف للفوسفاط بالجرف الأصفر يخصص غلاف مالي قدره مليار سنتيم لدعم و تطوير المنظومة التربوية بإقليم الجديدة

IMG-20190911-WA0041

أصداء مزكان  : بلاغ صحفي 

تزامنا مع الدخول المدرسي 2019/2020 قرر برنامج Act4Community التابع للمجمع الشريف للفوسفاط بالجرف الأصفر، تخصيص غلاف مالي قدره مليار سنتيم لدعم و تطوير المنظومة التربوية بإقليم الجديدة، و ذلك  بشراكة مع وزارة التربية الوطنية و عمالة إقليم الجديدة.

يتوزع هدا الغلاف المالي كما يلي:

– 500 مليون سنتيم لدعم البنية التحتية للمؤسسات التعليمية بالمنطقة، بهدف محاربة الهدر المدرسي و الاكتظاظ داخل الأقسام.

– 100 مليون سنتيم ستخصص لدعم النقل المدرسي داخل المناطق القروية التابعة للإقليم.

– 100 مليون سنتيم لدعم التعليم الأولي الذي يستهدف الشريحة العمرية ما بين 3 و 6 سنوات.

– 100مليون سنتيم كميزانية مرصودة لصباغة واجهات المدارس بالإقليم.
– 100مليون سنتيم كتمويل للقوافل الطبية التي ستنظمها Act4Community لفائدة تلاميذ المدارس، بالمناطق القروية البعيدة.
– 100مليون سنتيم لتنظيم مخيمات صيفية لصالح 1000 طفل من مختلف جماعات الإقليم مع إعطاء الأولوية لأبناء المناطق القروية.
كما تقرر فتح باب المؤسسات التعليمية التابعة للمجمع الشريف للفوسفاط بمدينة الجديدة، أمام أبناء الإقليم، و ستكون البداية من خلال 100 مقعد دراسي سيتحمل المجمع كامل مصاريفها الدراسية بثانويته الجديدة.
تأتي هذه المشاريع المبرمجة خلال الموسم الدراسي الحالي في إطار العمل المتواصل الذي تقوم به Act4Community  الجرف الأصفر، للمساعدة على تحقيق تنمية مجالية محورها ساكنة المنطقة، بتعاون مع كل الفاعلين داخل الإقليم.

20190913_000424 IMG-20190911-WA0043 IMG-20190911-WA0042 IMG-20190911-WA0045 20190913_000352 IMG-20190911-WA0044

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى