Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / أخبار الجديدة / المختلين عقليا قنابل موقوتة تجوب أزقة وشوارع مدينة الجديدة

المختلين عقليا قنابل موقوتة تجوب أزقة وشوارع مدينة الجديدة

 

IMG-20181214-WA0088

أصداء مزكان : المصطفى رجين
لقد أضحى إنتشار المختلين عقليا بأعداد مقلقة في الآونة الأخيرة ، يشكل خطرا مهولا على ساكنة مدينة الجديدة ،ويشوه صورتها السياحية ويهدد أمنها .

ودقت الجريمة المرتكبة  من طرف كل مختل عقلي، ناقوس الخطر في المغرب  بشكل عام ،وفي دكالة بشكل خاص ، لذا وجب على السلطات التحرك عاجلا لإيجاد حل لهؤلاء المختلين ، وعدم تركهم يتحركون بكل حرية في الدروب والأزقة،أو بالأحرى معرفة بعض الأسباب الكامنة وراء إنتشار الظاهرة ، فهم بكل بساطة  ضحايا  الأمراض العقلية الناتجة عن الإدمان على إستهلاك المخدرات بكل أشكالها،في غياب  متابعة طبية  ورعاية  تتقاسم مسؤوليتها الأسرة من جهة ، وسلطات المدينة من جهة أخرى .
ومما يدعو للإستغراب هو تجول هؤلاء المختلين عقليا في المدينة ، منهم من يحمل قطعة حديدية  ،وآخر يحمل قنينة زجاجية ، وثالث يتجول بدون ملابس، يهددون كل من يصادفونه  في طريقهم ،معرضين سلامة المواطنين للخطر،  وغير بعيد سلامة أبناء مسؤولي هذه المدينة ،الذين لا يكثرتون بالوضع  .
هؤلاء (الحمقى) يتجولون وبكل حرية في شوارع المدينة  ،فمنهم  من يعيش في الشارع ، وآخرون يتخذون المحطة الطرقية  بالمدينة ملاذا لهم ، ومنهم من يلزم بيت أسرته،  دون إكثرات الأسرة بالخطر المحدق حولها، وتبعات ما قد ينجم عن هذا المختل  من سلوك  عدائي منتظر منه ، لأن المختل  قنبلة موقوتة قابلة للإنفجار في أي وقت .

لقد صار الأمر عاديا  مشاهدة  المريض عقليا ، وهو يقوم بأفعال غريبة  وخطيرة في الوقت نفسه في أزقة المدينة ،في غياب تام لتدخل السلطات ،التي تظل تتابع الوضع وتتفرج .
وبات هذا الوضع المقلق يؤرق بال الأباء والأمهات ، خوفا على فلذات أكبادهم (هن ) جراء تصرفات وسلوكات  هذا النوع الأدمي التي تثير الرعب في قلوب تلاميذ المؤسسات التعليمية ،  الذين يصادفون  وبشكل يومي المختل ،  وهم في  طريقهم  الى مدارسهم أو  عائدين منها ، فإلى متى سيظل الوضع هكذا؟

20181215_004452

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

تعليق واحد

  1. للاسف المسؤولين بمدينة الجديدة لا يهمهم امن مواطنين
    وانا اتمني زيارة ملكية للمدينة كل شهر حتي يتحرك هؤلاء الفاشلين

اترك رد

إلى الأعلى