أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / تربية وتعليم / المفتشون والمفتشات بأكاديمية العيون الساقية الحمراء يستنكرون إجهاز مدير الأكاديمية على حقوقهم وعرقلة عملهم + فيديو

المفتشون والمفتشات بأكاديمية العيون الساقية الحمراء يستنكرون إجهاز مدير الأكاديمية على حقوقهم وعرقلة عملهم + فيديو

20190922_143936

أصداء مزكان : متابعة

رغم قيام المكتب الجهوي لنقابة مفتشي التعليم بجهة العيون الساقية الحمراء بالعديد من المبادرات الحسنة من أجل التواصل مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بنفس الجهة لحل المشاكل المفتعلة من طرف الأكاديمية، حيث أصدر المكتب الجهوي في هذا الشأن بلاغات وبيانات إنذارية، لكن الأكاديمية صمت آدانها، بل أمعنت في إهانة مفتشات ومفتشي التعليم بالهجة، وعمدت إلى تسميم الأجواء وإرباك عمل جهاز المراقبة التربوية وملاحقة المفتشات والمفتشين بسيل من الإستفسارات بلغ” 70 استفسارا”- في محاولة للتضييق على الحريات النقابية – مند البداية في تنفيذ البرنامج النضالي الذي سطره المكتب الوطني لنقابة مفتشي التعليم، وصلت حد توقيف مفتش جهوي، إلا أن القضاء الإداري أنصف المفتش، وأسقط كل التهم الموجهة إليه مثبتا بالدليل القاطع تورط الأكاديمية في الشطط في استعمال السلطة ضد المفتشين والمفتشات، بل عمدت الأكاديمية إلى استعمال أسلوب التهديد في العديد من المرات، الأمر الذي خلق حالة من اليأس في صفوفهم.
رغم أن المفتشين والمفتشات المكلفين بمديريات غير مديرية التعيين يقطعون المسافة الفاصلة بين مديرية التعيين ومديريات التكليف بمعدل 500 كلم في كل زيارة عمل، (العيون، وبوجدور، والسمارة، وطرفاية) اشتغلوا لمدة موسمين دراسيين بدون تعويضات التنقل، ناهيك عن استعمالهم لوسائل النقل السري- الهوندا- غير المسموح لهم بآستعمالها للوصول إلى المؤسسات التربوية للقيام بالواجب المهني الذي من حق المفتشات والمفتشين عدم القيام بهه في غياب سيارة المصلحة،
وحتى التنقل من العيون إلى الرباط (مركز الملتقيات) بتكليف من الإدارة، والذي يقضي فيه المفتش أو المفتشة يومين من السفر بواسطة الحافلة، يؤدى ثمنه من مالهم الخاص، لأنه لا يتوصل بأذونات التنقل إلا بعد انتفاء الحاجة إليها؛ ولكي يتنقل من ماله الخاص عليه أن يدفع مبلغ 1000 درهم ذهابا وايابا،
بالإضافة إلى ذلك فخريجو 2917 و2018 و2019 من مفتشي الجهة اشتغلوا بدون أدوات عمل، بل حتى التعويضات الخاصة بإعداد وتتبع الإمتحانات بجميع مستوياتها لم يتلق عنها المفتشون و المفتشات بالعيون ولو سنتيما واحدا. فإن مفتشي ومفتشات العيون قد اشتلغوا لمدة موسمين دراسيين من مالهم الخاص ولم يتلقوا من الأكاديمية أي درهم؛ وهي الأكاديمية الوحيدة في الوطن التي تنهج هذا الأسلوب
هذه الوضعية وقضايا أخرى لايتسع المقام لسردها دفع المكتب الجهوي افتتاح الموسم الدراسي بوقفة إحتجاجية إنذارية صباح يوم الثلاثاء 10 شتنبر 2019، بحضور عدد كبير من مفتشي ومفتشات الجهة؛ وبمساندة ممثلي أغلب الهيئات النقابية بقطاع التربية والتكوين بالجهة.( أربعة مكاتب) وقد دامت هذه الوقفة الإحتجاجية ساعة ونصف، تخللها ترديد شعار!ت منددة بالوضع الإستثنائي الذي تعيشه المنظومة التربوية بجهة العيون الساقية الحمراء .
وقد توجت الوقفة الإحتجاجية بكلمة الكاتب الجهوي لنقابة المفتشين إضافة إلى كلمات ممثلي النقابات الحاضرة. وقد أعقب هذه الوقفة الإحتجاجية جمع عام لمفتشي ومفتشات الجهة. تم خلاله تقييم الوقفة والسياق الذي جاءت فيه والتداول في الخطوات والمسارات المحتملة، وقد صوت الجمع العام بالإجماع لمفتشي الجهة على تفويض كامل الصلاحية للمكتب الجهوي لرسم الخطوات النضالية اللاحقة وآتخاد القرارات بشكل يتناسب مع حجم العراقيل التي تمارسها الأكاديمية على المفتشات والمفتشين.

20190922_143854

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى