أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / تربية وتعليم / المكتب الاقليمي (ك د ش) يستنكر التسيب وسوء التدبير الذي تعرفه المنظومة إقليميا

المكتب الاقليمي (ك د ش) يستنكر التسيب وسوء التدبير الذي تعرفه المنظومة إقليميا

20191126_133729

أصداء مازغان  : بيــــــــان

في اجتماعه العادي المنعقد يوم السبت 23 نونبر 2019 بمقر النقابة بالجديدة ، وقف المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالدرس والتحليل على الوضع المأزوم الذي تعرفه المنظومة التعليمية  بالإقليم والذي لازال يعيش سياسة تصريف الأعمال في غياب مدير إقليمي رسمي بدل مكلف ، ووجود بعض رؤساء مصالح عمروا بالمديرية و أصبحوا عائقا أمام أي تغيير ولعل فضيحة التكليفات المشبوهة الأخيرة الصادرة عن مصلحة ليست ذات اختصاص خير دليل على التسيب وسوء التدبير الذي تعرفه المنظومة إقليميا ، وكذا التلاعب الذي يعرفه تدبير ملف المساعدين التقنيين،الخصاص في الموارد البشرية تربوية و إدارية،الخصاص في التجهيزات وغيرها من القضايا التي كانت دافعا لتنظيم وقفة احتجاجية ناجحة للمكتب الإقليمي أما م مكتب المدير الإقليمي.

إن المكتب الإقليمي وبعد مناقشة جادة و مسؤولة لكل هاته القضايا فإنه :

* يستنكر و بشدة إصدار تكليفات مشبوهة تهم مادة التربية البدنية في خرق سافر لمبدأ الاختصاص و للقوانين و المساطر الجاري بها العمل مما يؤشر على مدى تسيب بعض اللوبيات المتحكمة في دواليب المديرية

* يتساءل عن مصير الإعتمادات التي كانت مخصصة للمركز الرياضي المعني بالتكليفات منذ 2015/2016

* سجل باستياء  التأخر في الإعلان عن صفقة إطار تهم التجهيزات المكتبية في نهاية الموسم الدراسي الماضي، واللجوء إلى ترسانة من سندات طلب تم توزيعها على المقاس ، ويؤكد مرة أخرى على ضرورة افتحاص مصلحة الشؤون الإدارية 

* يحيي عاليا المساعدين التقنيين والإداريين على الوقفة البطولية التي نفذوها من أجل المطالبة بالإفراج عن مستحقاتهم المعتقلة في مصلحة الشؤون الإدارية والمالية منذ شهر غشت،

* ينبه المدير الإقليمي مرة أخرى إلى ضرورة وضع معايير شفافة و موضوعية في توزيع التعويضات بدل منطق المحاباة والولاءات ، مع فتح تحقيق حول طريقة صرف التعويضات السابقة و تباين مبالغها الواضح

* يعتبر السكن الإداري حقا من حقوق الموظف شريطة أن يستغله المعني بالأمر عوض تفويته لأفراد عائلته أو تركه شاغرا وحرمان أخرين منه، لذا وجب على المديرية تحمل مسؤوليتها لتصحيح هذه الوضعيات

* يطالب بضرورة توفير العتاد المعلوماتي للمؤسسات المحدثة وتجديد المتقادم  وتوفير اللازم من التجهيزات المكتبية 

* ستنكر الطرد التعسفي الذي تعرض له حارس الأمن  بإعدادية المصب من طرف الشركة لمجرد انخراطه بالكدش أمام صمت المديرية الإقليمية، ويدعو باقي زملائه إلى التكثل والوحدة دفاعا عن كرامتهم و عن الإستغلال الذي يتعرضون له 

* يسجل عدم الوفاء بتعويض حجرات المفكك و الحجرات الآيلة للسقوط ، ويسجل اختلاف مواصفات الحجرات المنجزة وسوء اختيار مواقع بناء بعضها والتأخر في إصلاح  ثا القاضي عياض (صفقة مشبوهة وجب إيقافها) و ثا بئر أنزران،وتأخر أشغال ثا مولاي بوشعيب ورداءته

* يدين بشدة الإعتداءات المتكررة التي يتعرض لها نساء و رجال التعليم  بالإقليم بمجموعة من المؤسسات(م الوحدة، ثا مولاي بوشعيب، م م قاسم الزهيري، طه حسين….) ويطالب الجهات الأمنية بتوفير الحماية اللازمة للمؤسسات التعليمية ، كما يسجل تأخر المديرية الإقليمية في إبرام الصفقة التكميلية للأمن الخاص قصد تغطية جميع المؤسسات. 

وفي الأخير يؤكد المكتب الإقليمي وقوفه ضد جميع الخروقات المسجلة واستعداده لمواجهتها بكل الوسائل النضالية الممكنة،كما يدعو الشغيلة التعليمية إلى مزيد من التعبئة لخوض جميع المحطات النضالية التي سيعلن عنها سواء وطنيا أوإقليميا،والمشاركة الفعالة في المحطات النضالية البطولية التي أعلنت عنها بعض الفئات( أطر التوجيه و التخطيط،الزنزانة10 حاملو الشهادات،المساعدون النقنيون..)

عاشت النقابة الوطنية للتعليم كدش، وعاشت الشغيلة التعليمية

المكتب الإقليمي

20191126_133639

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى
التخطي إلى شريط الأدوات