Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / خدمات / رسالة شكر وتقدير من رئيس الإتحاد العام للتجار والحرفيين بالمغرب إلى مديرية الأمن الإقليمي بمدينة الجديدة

رسالة شكر وتقدير من رئيس الإتحاد العام للتجار والحرفيين بالمغرب إلى مديرية الأمن الإقليمي بمدينة الجديدة

20190808_202803

أصداء مزكان  : رسالة شكر وتقدير  

يتشرف السيد عبد الفتاح الطنوري رئيس الاتحاد العام للتجار و الحرفيين بالمغرب أن يتقدم أصالة عن نفسه ونيابة عن باقي جميع التجار والحرفيين بمدينة الجديدة بأسمى آيات الشكر والتقدير والامتنان إلى رجال الأمن بالمديرية العامة للأمن الإقليمي بمدينة الجديدة في شخص رئيسها السيد عبد العزيز بومهدي على المجهودات المبذولة من أجل استتباب الأمن والأمان لأن من السهل أن نتفادى مسؤولياتنا، لكن رجال الشرطة لا تغفل عنهم مسؤولياتهم وواجباتهم أبداً. وليعلم الجميع أن ما ينعم به المجتمع بمدينة الجديدة من أمنٍ وطمأنينة تامة وهدوء واستقرار كامل إنما هو فضل من الله تعالى ونعمة منه.

إن رجال الأمن هم من يقومون بحماية الأفراد وحفظ أمنهم. وهم يعلمون أن هذا واجب وطني يشترك فيه الجميع وخصوصا الغيورين على وطنهم لتحقيق الصالح العام، وهو ما يهدف إلى حياة سعيدة آمنة للفرد والمجتمع في بلادنا. لأنه يوفر البيئة الصالحة والظروف الملائمة والتعاون الفاعل المثمر والبناء في مختلف المجالات والميادين.

أتمنى من الله العظيم أن يمتعكم بموفور الصحة والعافية وأن يبارك في جهودكم المبذولة وأن يجزيكم عنا خير الجزاء، فأنتم أفضل من أدى عمله بإتقانٍ وإخلاص، وأنتم خير من حمل الأمانة، فلولاكم لما انعمنا بالأمن والأمان  ، ولولا تظافر جهودكم لما شعرنا بلذة العيش الكريم . 

عبد الفتاح الطنوري 

 رئيس الإتحاد العام للتجار والحرفيين بالمغرب

20190722_002008

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى