Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / جهويات / سكان دواوير سيدي إسماعيل يطالبون مدير المكتب الجهوي للاستثمار للفلاحي ببرمجة الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 7 و 1

سكان دواوير سيدي إسماعيل يطالبون مدير المكتب الجهوي للاستثمار للفلاحي ببرمجة الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 7 و 1

20181206_193102

من سكان الدواوير سيدي إسماعيل 26/11/2018
السواهلة
الرحيلات
العبابسة
جماعة سيدي اسماعيل اقليم الجديدة إلى
السيد المدير المكتب الجهوي للاستثمار للفلاحي
جهة الدار البيضاء – سطات
الموضوع طلب برمجة الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 7 و الطريق الوطنية رقم 1
سلام تام بوجود مولانا الإمام
و بعد علاقة بالموضوع المشار اليه اعلاه يشرفنا نحن سكان الدواوير: السواهلة- الرحيلات و العبابسة ، نتقدم إليكم بهذا الطلب قصد برمجة الطريق المذكور ضمن برنامج المضلع الشمندري، يؤسفنا السيد المدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي إخباركم أن حالة هدا الطريق أصبحت كارثية و غير صالحة لمرور كل أنواع الناقلات مما يجعلنا كساكنة متضررة،و اننا نلجأ لكم للعمل على برمجة إصلاحها في القريب العاجل علما انكم راسلتم السيد عامل اقليم الجديدة سابقا تحت رقم 2223 بتاريخ 6 شتنبر 2010 و كان جوابه بتاريخ 14 اكتوبر 2010 تكوين لجنة مكونة من ممثلي مكتبكم و ممثل جماعة سيدي إسماعيل حيث قاموا بمعاينة الطريق و تبين لهم انه فعلا تستلزم بعض الإصلاحات العادية في تلك الوقت الا انه و بعد مرور 7 سنوات أصبحت هده الطريق في وضعية جد كارثية ،لذا سيدي المدير نطلب منكم برمجة و إصلاح هده الطريق المذكورة ضمن الأشغال إصلاح المضلعات الشمندرية
و تجدون رفقته نسخة من الرسالة المذكورة و كلنا أمل أن يرى هذا المشروع النور على أيديكم السيد المدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لرفع المعاناة على ساكنة الدواوير المعنية
و تقبلوا سيدي فائق الاحترام و التقدير
مرفقات
– لائحة توقيعات السكان
– نسخة من المحضر

20181206_193121

20181206_193042

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى