Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!
أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / أخبار الجديدة / غياب “سيارة اسعاف” قارة بشاطئ الجديدة يعرض أرواح المصطافين للخطر

غياب “سيارة اسعاف” قارة بشاطئ الجديدة يعرض أرواح المصطافين للخطر

Screenshot_20190711-183503_Photos

أصداء مزكان  : أبو أميمة
يعتبر النقل الصحي من أتفه الخدمات الصحية المقدمة في المجال الصحي بالمغرب؛ وما إقليم الجديدة وشواطئه الشاسعة الا نمودج لتدهور وتراجع هذه خدمة الحيوية بشهادة الجميع بما فيهم المسؤولين ؛ مما يؤدي إلى وصول حالات عديدة من المرضى وحالات الغرق بالبحر متأخرة إلى مراكز الاستقبال بمستشفيات الاقليم؛ في غياب استراتيجية واضحة لتقنين هذه العملية وجعلها مرتبطة بقانون واضح يحدد شروط وظروف العملية.
وفي هذا الاطار، عاينت الجريدة بعد زوال أمس الاربعاء معاناة احدى المصطفات رفقة عائلتها بشاطئ الجديدة، اثر شعورها بآلام شديدة على مستوى البطن وهو ما أدى إلى الاغماء عليها علما أنها حامل، وعلى الرغم من تدخل بعض المسؤولين الذين كانوا متواجدين بعين المكان من أجل توفير سيارة الاسعاف لنقلها إلى المستشفى، الان اتصالاتهم بالوقاية المدنية من جهة و سيارة الاسعاف التابعة لجماعة الجديدة من جهة ثانية وكذا سيارة اسعاف 22/22 لكن دون جدوى، لتستمر معاناة السيدة الحامل وهي تئن تحت وطأة آلام شديدة ولأكثر من ساعة ونصف من الزمن في انتظار عودة احدى سيارات الاسعاف من مهمة خارج المدينة، هو ما استنكره المصطافون المتواجدون في عين المكان .
مشاكل كبرى وفوضى عارمة تلك التي يعيشها النقل الصحي بمدينة الجديدة، والمتمثلة في غياب تام لسيارات الإسعاف بالشواطئ النتعدة بالاقليم الذي يشهد تقاطر عدد كبير من الزوار في فصل الصيف وحتى إن وجدت في بعض الاحيان فإنها تفتقر للعتاد اللوجستيكي الخاصة بالإسعافات الاولية، وكذا محدودية عدد الاطقم الطبية التي تؤمن هذه العملية، في انتظار رحمة تنزل من السماء.
فمتى ستعمل وزارة الصحة على إخراج مشروع القانون التنظيمي للنقل الصحي لرصد ومراقبة نقل المرضى والذي لابد أن يكون من مسؤوليات وزارة الصحة وليس من اختصاص الجماعات الترابية، وهذا الامر يستدعي بالطبع إشراك كل الفاعلين لإنعاش هذا القطاع الحيوي من أجل صحة المواطنين، وتقديم العلاجات اللازمة بالمكان قبل النقل المباشر بهدف الحد من النزيف وضياع أرواح العديد من المواطنين.

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى