أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / رياضة / فــــؤاد مسكــــوت يترأس جلسة محورها تأثير الإعلام و الرأي العام السلبي في دعم ظاهرة الفساد الرياضي ودور المجتمع الرياضي في المكافحة

فــــؤاد مسكــــوت يترأس جلسة محورها تأثير الإعلام و الرأي العام السلبي في دعم ظاهرة الفساد الرياضي ودور المجتمع الرياضي في المكافحة

أصداء مازغان : بلاغ صحفي

شهدت القاهرة بجمهورية مصر العربية يوم الجمعة 06 ديسمبر2019 انطلاقا من الساعة الثانية عشر زوالا انعقاد المؤتمر الأول الذي عرف ترأس المغربي فؤاد مسكو ت الجلسة الثانية من محور تأثير الإعلام والرأي العام السلبي في دعم ظاهرة الفساد الرياضي ودور المجتمع الرياضي في المكافحة وبحضورMr.Mustapha Berraf رئيس اللجن الأولمبية بإفريقيا(ANOCA) و Mr. Gianni Merlo رئيس الصحافة العالمية (AIPS)
والمهندس خالد نجيب رئيس الاتحاد الإفريقي للمصارعة و عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي.
حاضر وسط الحضور في محور يناقش بين أكبر الشخصيات السامية بإفريقيا في الرياضة من ضمنهم ممثلة الاتحاد الإفريقي السياسيMs. Lina Kessy ووزير الرياضة المصري الدكتور أشرف صبحي و أزيد من 50 رئيس اتحادية افريقية، و قدم في محاضرته الافتتاحية تفسيرا معمقا حول تأثير الإعلام في صناعة رأي عام سلبي و في دعم ظاهرة الفساد الرياضي، حيث تغيب الفرصة لإعطاء المجتمع الرياضي الحق في لعب دور المكافحة عبر المساهمة في مكافحة الفساد و تغليب آلية التخليق، و استدل بنموذج تجربة اللجنة الأولمبية الدولية و تعاطيها مع الفساد بالجامعة الدولية للملاكمة، وأبرز معللا أن عضو المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية السيد Nenad Lalovic هو رئيسه في المكتب التنفيذي بالاتحاد الدولي للمصارعة وفي ذات الوقت يوجد زميله المغربي في رئاسة الكونفدرالية الإفريقية للملاكمة و الرئيس الدكتور مصطفي مستحسن الذي ير أس مؤقتا جهاز الاتحاد الدولي للملاكمة وعبرهما لامسا حقيقة الوضع في تعاطي اللجنة الأولمبية الدولية مع الملف، و هي عملية فريدة تستحق التنويه و يعتبرها نموذجا في التعاطي العالي المستوي لتدبير الأزمات .
وخاض فؤاد مسكوت في التفاصيل حيث أعلم و أخبر جمهور المشاركين أن شخصية Mr. Nenad Lalovic حظيت بثقة المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية وبالخصوص من رئيسه Mr. Thomas Bach و هو يعين في رئاسة لجنة تقصي الحقائق و خلال مدة شهور من الزمن استخلصت هذه اللجنة التي ترأسها هذا المسؤول الدولي خروقات لخصها حسب الآتي:
انعدام الحكامة في التدبير الإداري بالإتحاد الدولي للملاكمة واتهام رئيسه بعدم توفره على براءة الذمة الأخلاقية مع انعدام النزاهة و سوء التدبير المالي و الذي لا يسمح بتطوير الممارسة للملاكمة و المديونية الكبيرة و تأثيرها على كاهل الجهاز الجامعي الدولي للملاكمة و على أي آلية للتطوير حيث وصلت لجنة التحقيق التي ترأسهاMr.Nenad Lalovic إلى حجم المديونية التي حددت في 30 مليون دولار إضافة إلى فساد منظومة التحكيم و تفشي ظاهرة تعاطي المنشطات.
وختم فؤاد مسكوت أن اللجنة الأولمبية الدولية ومن خلال لجنة التقصي التي رأسها Mr. Nenad Lalovicاتخذت خطوات جريئة و من ضمنها قرارات بتجميد أنشطة الجامعة الدولية للملاكمة وإلزام رئيس الاتحاد الدولي بالتنحي من المنصب، كما طالبت ذات اللجنة إعادة صياغة القانون الأساسي وإلغاء كل اللجن و أعضائها و رؤسائها وبالأخص لجنة الأخلاقيات و التأديبية وإعادة النظر في الشؤون المالية و طريقة التدبير.
و قررت اللجنة إجراء ملتمس بتفعيل عملية التعاقد مع شركة مستقلة لتتبع ظاهرة المنشطات ومعالجة نظام التحكيم عبر مراجعة المباريات السابقة وإحداث تقنية المعالجة عبر الأدوات الإلكترونية .
خطوات استحق عنها رئيس لجنة التقصي Mr. Nenad Lalovic إشادة خاصة ومن كل المكونات حيث أظهر شجاعة ومهنية رفقة أعضاء اللجنة في إدارة هذا الملف واستحق عن ذلك الاستمرارية للجنة بتسمية أخرى سموها لجنة المتابعة والمرافقة و قد نوه جميع أعضاء المؤتمر أثناء مداخلاتهم بهذا النموذج الرائع في مواجهة الفساد الذي عبر عنه رئيس الاتحاد الدولي للمصارعة من خلال مسؤوليته داخل المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية و بمواجهة فساد وآفة داخل الاتحاد الدولي لرياضة الملاكمة.

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى
التخطي إلى شريط الأدوات