أخبار عاجلة
أنت هنا: الرئيسية / ثقافة وفنون / مجموعة الغيوان مازغان تبدع في الحفل الختامي للأيام الثقافية بالحي الجامعي

مجموعة الغيوان مازغان تبدع في الحفل الختامي للأيام الثقافية بالحي الجامعي

أصداء مازغان : أبو نجوى
اختتمت ليلة أمس السبت بالحي الجامعي بالجديدة فعاليات النسخة الثالثة للايام الثقافية المنظم من طرف إدارة الحي الجامعي بالجديدة بامسية فنية كانت مجموعة الغيوان مازغان ضيفتها إضافة للكوميدي خالد الزموري و مجموعة موسيقية مشكلة من الطلبة. و قد عرفت الأمسية الختامية حضورا وازنا لعدد من الشخصيات الوازنة من عالم الفن و الثقافة تقدمهم الممثل القدير رفيق بوبكر الذي كان ضيف شرف هذه الدورة بالإضافة الى عدد من الفاعلين الجمعويين البارزين.
و قد ارتأى المضمون هذه السنة دعوة مجموعة الغيوان مازغان راىدة الأغنية الهادفة بمدينة الجديدة و حاملة مشعل الظاهرة الغيوانية وطنيا و عربيا لتقديم العرض الفني الخاص بالحفل الختامي، و قد لقى عرض المجموعة الجديدية التي تقترب من إطفاء شعتها الخامسة عشر تجاوبا كبيرا من الطلبة نزلاء الحي الجامعي بالجديدة و الذين ينحذر أغلبهم من منطقة دكالة، حيث أدت باقتذار مجموعة من الأغاني الخالدة من الربرتوار الغيواني الذي لازال المغاربة يحفضونه عن ظهر قلب رغم تعاقب الاجيال و منها،، {الله يا مولانا، الصينية. أهل الحال،الماضي فات،ما هموني و عدة قطع أخرى .
تجدر الإشارة أن مجموعة الغيوان مازغان تأسست سنة 2005 من طرف موسيقيين غيورين على الفن الغيواني من أبناء الجديدة، حيث يتشكل ربرتوارها الفني من أغاني الظاهرة الغيوانية و عدد كبير من القطع من أبداها الخاص إذ يختلف الطبق الفني الذي تقدمه المجموعة من سهرة الىى أخرى. و قد قدمت طيلة مسارها الفني عدة سهرات شملت كل ربوع المملكة بل و داع صيتها عربيا حيث شاركت في عدة مهرجانات بدولة تونس

Facebook Comments

عن أصداء مزكان

الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم . وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع. الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي موقع أصداء مزكان

اترك رد

إلى الأعلى
التخطي إلى شريط الأدوات